Sayyed Ali El-Amine Is Not Being Charged With Meeting Israeli Officials

OLJ/Fadl Itani

Lebanon’s state-run National News Agency apologized for publishing inaccurate news in relation to the claims against the religious leader and political activist Sayyed Ali El-Amine.

In its initial report, the NNA claimed that the public prosecutor’s office of Mount Lebanon pressed charges against Sayyed Ali El-Amine based on a lawsuit filed by lawyer Ghassan Al-Mawla on behalf of four people.

They accused the religious leader of several charges, including meeting up with Israeli officials during a conference of religions in Bahrain.

Upon hearing the news, many people began to tweet the hashtag “Sayyed Ali El-Amine is an agent” similar to the response when activist Kinda El Khatib was accused of communicating with Israel.

The NNA stated later that the Mount Lebanon Prosecutor Judge Raed Abu Shaqra had charged Sayyed Ali El-Amine with only two charges:

(1) the crime of stirring sectarian sentiments and inciting conflict between sects, (2) and for criticizing religious rituals, and not for meeting with Israeli officials in Bahrain.

Sayyed Ali El-Amine, known for publicly disagreeing with Hezbollah sentiment, is currently still accused of his anti-Hezbollah stance by allegedly “attacking the resistance and its martyrs” as mentioned in the initial report.

View this post on Instagram

#البحرين مداخلة سماحة العلاّمة السيد علي الأمين في مؤتمر عالمي للتنوع الديني في البحرين من مختلف الأديان والثقافات حول العالم. بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على الرسول الأمين وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى جميع عباد الله الصالحين، وحسن أولئك رفيقاً. هذا المؤتمر الذي يجمع قيادات دينية متنوّعة من مختلف الديانات والثقافات للبحث عن أوجه المقاربة بين الحريات الدينية وبين وجوه الإزدهار والتّقدّم في المجتمع، وقد ذكرني هذا العنوان بقول الشاعر: -ما أحسنَ الدينَ والدنيا إذا اجْتَمَعَا /لا بارك الله في دنياً بلا دينِ ولا شك بأن للدين دوراً إيجابياً في عملية الإزدهار التي تسعى إليها المؤسسات العاملة، لأن الدين يعتبر مصدراً للقيم الروحية والأخلاق الإنسانية التي يحتاجها العمل في نجاحه، والدين هو الذي يدفع باتجاه التعارف والتواصل بين الشعوب والأمم، كما في قول الله تعالى: (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم) فالدين يقول للبشر بأن أصلكم واحد، وهذا التنوع الموجود بينكم ليس لامتياز لبعضكم على بعض، وليس للإنغلاق ،بل هو للتعارف الذي ينبثق عنه التواصل والعلاقات الثقافية وغيرها. وفي العهد القديم: (خلق الربّ الإنسان من الأرض) وفي النصوص الدينية عندنا: (كلكم لآدم وآدم من تراب).وفي الإنجيل(كل ما تريدون أن يعاملكم الناس به فعاملوهم أنتم به،هذه خلاصة تعاليم الشريعة والأنبياء). فالإيمان له بعدان، أحدهما يتجلّى في علاقة الإنسان بربه، والبعد الآخر يرتبط بعلاقة الإنسان مع غيره، وخلاصة تعاليم الشريعة والأنبياء أن تعامل غيرك كما تحب أن يعاملك، أنت تريد منه الصدق، وتريد منه الإخلاص في العمل، وتريد منه الإعتدال، وتريد منه السلام وعدم العدوان، وتريد منه الحريّة وفعل الخير والإبتعاد عن الشر، وهذا يعني أن تعمل أنت أيضاً بهذه الأمور، كما ورد في النص الديني عندنا أيضاً: (أحبب لغيرك ما تحب لنفسك) و ( المسلم من سلم الناس من يده ولسانه). وهذه التعاليم تعني أن الدين ليس من عوامل الفرقة بين الناس، فلا إكراه في الدين، وهو يسعى لتزويدهم بمنظومة من القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية ترسخ العلاقات السلمية بينهم، فإن الأمم هي بالأخلاق كما قال الشاعر: وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت/ فإن همُ ذهبت أخلاقهم ذهبوا فالدين ينظر إلى الجانب العملي من الإيمان، وهو الذي يتعلق بالعلاقة مع الإنسان الآخر، كما جاء في النص الديني(الخلق عيال الله ،وأحبهم إليه أنفعهم لعياله). ونحن في كلماتنا تحدثنا عن التعاون والتواصل وعن الحريات الدي

A post shared by موقع العلامة السيد علي الأمين (@sayyedalielamin) on

Former Prime Minister Fouad Seniora called the allegations against Sayyed Ali El-Amine “a mockery” and noted that the [the authorities] are “delaying real reforms.”

He shared his opinion that the Lebanese judiciary is being taken advantage of to oust political opponents, according to NNA.

Seniora’s statement is in reference to the authorities’ recent crackdown related to the defamation law, which aims at arresting critics of the government.